موقع روتانا سينما

مشاهدة فيلم نشيد الأمل-منيت شبابي (1937)

يقوم إسماعيل بتطليق زوجته آمال، تاركًا إياها وحيدة لتقاسي مصاعب الحياة مع ابنتها سلوى، ويسوق لها القدر الطبيب عاصم الذي يقوم بعلاج ابنتها، ويكتشف موهبة آمال المتميزة في الغناء، فيساعدها على أن تجد لنفسها عملًا مستغلة فيه موهبتها، ولكن طليقها ما زال يلاحقها.

نشيد الامل 1937 ام كلثوم
نشيد الامل 1937 ام كلثوم

قصة الفيلم

تدور احداث الفيلم حول امال وهي امراه فقيرة مطلقة من إسماعيل وهي تعيش مع أمها وابنتها الصغيرة و طليقها إسماعيل رجل قاس الطبع وشرير يعمل مع عصابة تتاجر في المخدرات وزعيمها رجل يدعي الحنش وهو يقوم بابتزاز امال ماديا ويأتي اليها لكي يري ابنته ولكن تمرض ابنتها ولكنها لا تجد ثمن العلاج ويأتي لها القدر بالدكتور عاصم ويكشف عليها بالمجان ويعطيها ثمن العلاج أيضا نظرا لسوء حالتها المادية وكان يأتي اليها لكي يطمئن عليها وقد ردت اليه النقود وطلبت من الدكتور عاصم ان يبحث لها عن عمل وقد سمعها وهي تغني فطلب منها ان تعمل كمغنية .

كما وفر لها أستاذ في الموسيقي لكي يعطيها دروسا حتى تصبح قادرة على الغناء امام الجمهور في حفل جامعي وبالفعل غنت في الحفل واستمع اليها المخرج كامل ومساعدة غندور كما عرض عليها ان تقوم بالعمل معه في فيلم غنائي واقترحت عليه ان يكون موضوع الفيلم عن التضحية من اجل صنع المعروف وقام بكتابة القصة الدكتور عاصم كما نجحت امال جدا وتألقت وتحولت احوالها وتبدلت عطف دكتور عاصم الي حب كما عرض عليها الزواج وخطوبتها.

كما واصل إسماعيل تهديده لها وابتزازها وفي مرة كانت ذاهبة لمقابلته لكي تقوم بإيقافه عند حدة فشاهدها دكتور عاصم وقد ظن ان امال تخونه فقد قام بفسخ الخطوبة وسافر خارج البلاد وبعد ذلك قام إسماعيل بدعوه لضم حضانة البنت وحكمت له المحكمة بذلك واخذها بالقوة من أمها وفي تلك الفترة عاشت امال في فتره عصيبة وحيده قامت بإهمال العمل ولم تذهب لي تكمل الفيلم ولكن د.محجوب قاب بإقناعها بالعودة للغناء وقال له انه سوف يتصل بالدكتور عاصم لكي يشرح له الامر وعادت الي عملها مره اخري.

وفي ذلك الوقت قام البوليس بمداهمة وكر العصابة وقامت بالقبض على العصابة ولكن للأسف تمكن إسماعيل من الهرب وذهب الي امال في الاستديو اثناء تصوير اخر مشهد في الفيلم حيث يقوم بطل الفيلم بأطلاق النيران علي امال وعندما عرض إسماعيل علي امال ان تقوم بإمداده ببعض المال لكي يهرب ويرجع لها ابنتها فوافقت وطلبت منه ان يتركها حتى نهاية المشهد ولكنها قامت بالاتصال بالبوليس للقبض علية

وعندما بداء تمثيل المشهد الأخير عرف إسماعيل بقدوم البوليس وأطلق النار علي امال وعندها تسقط امال ويظن المخرج والممثلون ان ذلك المشهد طبيعي جدا وعندما اقترب منها ليجدها غارقه في دمائها فقام بطلب سيارة الإسعاف ويقوم البوليس بمطاردة إسماعيل ويسقط إسماعيل من فوق سطح المبني ويموت وفي الحال يتم انقاذ امال ويعود دكتور عاصم من السفر ويتزوج امال وتعود اليها ابنتها.

الفيلم يصنف

  • من افضل افلام زمان التي قامت بها ام كلثوم الفيلم عرض في السينما

شاركها في البطولة

  • عباس فارس
  • زكي طليمات
  • ماري منيب
  • اسطفان روستي

الفيلم من روائع المخرج

  •  احمدبدرخان

وعرض الفيلم سنة

  • سنة 1937م

 

اضف تعليق

الأكثر مشاهدة

Most discussed

تابعنا